يهدف سوق المال إلى التنوع في مجال الاستثمارات ساعيا للنهوض بالاقتصاد الوطني و خلق أفاق للنموو الرقي الاقتصادي في البلاد .

و من ضمن المجهودات المبذولة في هذا الإطار خلق نشاط استثماري جديد ، حيث قام سوق المال بالتعاون مع مصرف ليبيا المركزي بدراسة و بحث إطار جديد للاستثمار و هو إنشاء صناديق الاستثمار .

 و صناديق الاستثمار هي عبارة عن محافظ تجتمع فيها المدخرات الصغيرة لتكون حجما من الأموال تمتاز بالتنوع  الذي يؤدي لتقليل مخاطر الاستثمار ، و تقوم هذه الصناديق بجمع الاشتراكات عن طريق إصدار وثائق استثمارية متساوية عند الإصدار شبيهة بالأسهم .

لقد تم بعون الله و فضله اعتماد لائحة صناديق الاستثمار من قبل مصرف ليبيا المركزي بعد دراسات مطولة و هذه اللائحة تهدف إلي تنظيم صناديق الاستثمار في ليبيا و طرح وثائقها لتحريك المدخراتو إداراتها و حماية حقوق مالكيها و تطبيق قواعد الإفصاح و الشفافية عليها .

إن صناديق الاستثمار تتمتع بالشخصية الاعتبارية و تكتسب الذمة المالية المستقلة و ذلك من تاريخ قيدها في السجل التجاري و تطبق عليها أحكام القانون رقم 23 لسنة 2010 بشأن النشاط التجاري و القانون رقم 11 لسنة 2010 بشان سوق المال و القانون رقم 46 لسنة 2012 بشأن تعديل قانون المصاريف رقم 1 لسنة 2005 و إضافة فصل خاص بالصيرفة الإسلامية و لائحة صناديق الاستثمار المعتمدة من قبل مجلس إدارة مصرف ليبيا المركزي  .

و تهدف صناديق الاستثمار إلى استثمار أموالها في الأوراق المالية و العقارات و غيرها من الأنواعو لا يجوز لها مزاولة الأعمال المصرفية مثل الإقراض أو الضمانة أو المضاربة في العملات و المعادن الثمينة و هذا طبقا للقانون رقم 23لسنة 2010 .

تؤسس صناديق الاستثمار بموجب عقد تأسيس و نظام اساسي يحددطريقة تعيين مجلس الإدارةو مدير الاستثمار و كيفية مشاركة حملة الوثائق في ممارسة حقوقهم، و قد حددت لائحة صناديق الاستثمار المشار إليها ضوابط و متطلبات تأسيسها و تخضع الصناديق الاستثمارية للرقابة و التفتيش من قبل مصرف ليبيا المركزي

وللشركات الراغبة في إنشاء صناديق الاستثمار ان تعمل على توفير ما نصت عليه لائحة صناديق الاستثمار من متطلبات التأسيس و رأس المال المطلوب و غيرها من القواعد و بعد توفر الشروط المنصوص عليهاترسل نسخة من هذه المستندات إلى مصرف ليبيا المركزي ليتم إصدار إذن بالمزاولة من قبله خلال خمسة عشر يوما ، و إذا رفض الطلب فيجب بيان أسباب الرفض و بعدها يصدر ترخيص من سوق المال الليبي لبدء هذا الصندوق في ممارسة نشاطه .

  تتمتع صناديق الاستثمار بعدة مزايا  من  أهمها

(التنوع ):توفر صناديق الاستثمار التي تجتمع فيها الأموال الكثيرة فرصة الاستفادة من محاسن التنويع حتى عند المستوى المتدني من المدخرات الفردية و تؤدي عملية التنويع إلى قدر كبير من الاستقرارفي العائد و الحماية لرأس المال و هذا ينتج من توزيع الأموال على استثمارات ذات درجات متنوعة من المخاطر .

(السيولة):أن صناديق الاستثمار توفر سيولة عالية بتكاليف متدنية للمستثمرين لا يمكن لهم الحصول عليهامن خلال الاستثمار المباشر .

(الاقتراض) :ومن الميزات التي تستفيد منها الصناديق الاستثمارية ولا تتوفر للأفراد ذوي المدخرات القليلةهي مسألة اقتراض الصندوق للأموال لرفع قدرته على الاستثمار، و غيرها من المزايا .

 

 

روابط هامة